فوائد التغذية السليمة في علاج فقر الدم

فوائد التغذية السليمة في علاج فقر الدم

فوائد التغذية السليمة في علاج فقر الدم والأنيميا، حيث يتساءل الكثير من الأشخاص عن كيفية علاج فقر الدم عن طريق الأغذية أو الأدوية، كما يتساءل العديد أيضًا عن كيفية الوقاية من الإصابة بالأنيميا وفقر الدم، حيث يوجد هناك بعض الأسباب التي تؤدي للإصابة بفقر الدم، لذا يجب معرفة هذه الأسباب لكي يتمكن الشخص من الوقاية من هذا المرض والابتعاد عنه.

العلاقة بين سوء التغذية وفقر الدم

مما لا شك فيه أن هناك الكثير من الأشخاص يرغبون في التعرف أكثر عن الأمراض التي تتعلق بسوء التغذية أو نقص المغذيات الدقيقة أو ما يسمى بالإنجليزية Micronutrient malnutrition، حيث هناك العديد من الأمراض التي تصيب الفرد بسبب نقص الفيتامينات والمعادن الهامة في الجسم.

والجدير بالذكر أن هذه الأمراض تتمثل في فقر الدم والأنيميا ونقص الحديد وغيرها من الأمراض التي تأتي بسبب سوء التغذية Nutritional-deficiency anemia، حيث تعتبر هذه الأمراض أمراض شائعة جدًا ومنتشرة نتيجة لوجود الكثير من الأشخاص الذين يتناولون نظام غذائي غير سليم.

يوجد كذلك أشخاص أخرين يصابون بهذا المرض بسبب عدم قدرة الجسم نفسه على امتصاص ما يكفي من الغذاء والعناصر الغذائية الهامة، حيث يسبب هذا انخفاض في عدد خلايا الدم الحمراء وانخفاض في مستوى الهيموجلوبين في الدم مما يسبب في فقر الدم والأنيميا.

أسباب حدوث فقر الدم

قد وضحنا فيما سبق أن هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث فقر دم، ويمكن توضيح بعض هذه الأسباب كما يلي:

  • قد يحدث فقر الدم بسبب عدم مقدرة الجسم على الحصول على ما يكفيه من حديد وفيتامينات مختلفة.
  • يسبب هرمون الإريثروبويتين في عدم القدرة على التحفيز الذي يعمل على إنتاج خلايا الدم الحمراء.
  •  من ضمن أسباب حدوث فقر الدم هو حدوث مشاكل في الغدة الدرقية.
  • هناك أسباب مرتبطة بتدمير خلايا الدم الحمراء والتي تتمثل فيما يلي:
    • حدوث نزيف في بطانة الرحم.
    • حدوث نزيف في الولادة.
    • حدوث نزيف في الحيض.
    • حدوث نزيف في أحد العمليات الجراحية.
    • حدوث نزيف بسبب وجود اضطرابات ومشاكل في الكبد والطحال.
    • حدوث نزيف بسبب وجود اضطرابات ومشاكل وراثية كالثلاسيميا وفقر الدم المنجلي.

أعراض فقر الدم

هناك بعض الأعراض التي قد تظهر على الفرد ويتم من خلالها معرفة أنه مصاب بفقر الدم، ومن أبرز هذه الأعراض والعلامات ما يلي:

  • الشعور بالتعب والإرهاق بشكل دائم ومتواصل.
  • الشعور بنقص الطاقة المستمر مع شحوب في الوجه والبشرة بشكل عام.
  • وجود تسارع في نبضات القلب بالإضافة إلى ضيق في التنفس.
  • الشعور بألم في الصدر وصداع مستمر في الرأس.
  • قد يصاب الشخص بالحمى أيضًا مع وجود بعض الالتهابات والطفح الجلدي.
  • ملاحظة تغير في لون البول فيصبح بلون داكن قليلاً.
  • الإصابة بتورم في اليدين والقدمين.

الأغذية التي تقلل من فقر الدم

من المؤكد أن هناك بعض الأغذية التي تعمل على تقليل الإصابة بالمشاكل المتعلقة بفقر الدم والأنيميا، ومن أبرز هذه الأطعمة ما يلي:

  • الأطعمة المليئة بالفولات أو ما يسمى بحمض الفوليك والتي تتمثل في ما يلي:
    • الخضراوات الورقية ذات اللون الداكن.
    • المكسرات.
    • الحبوب المدعمة.
    • الخبز.
    • المعكرونة.
    • الأرز.
    • الفواكه المختلفة.
  • الأطعمة المليئة بفيتامين ب 12 والتي تتمثل فيما يلي:
    • المحار.
    • سرطان البحر.
    • الأسماك.
    • لحم البقر ذو الدهون القليل.
    • الحبوب المدعمة.
    • حليب الصويا.
    • الألبان ذات الدسم القليل.
    • الجبن.
    • البيض.
  • الأطعمة المليئة بفيتامين ج والتي تتمثل في ما يلي:
    • الحمضيات مثل الليمون، البرتقال.
    • الطماطم.
    • البطاطا.
    • الفلفل الأخضر.
    • الكيوي.
    • الفراولة.
    • الشمام.
    • الخضروات الورقية.
    • البروكلي.
    • الحبوب المدعمة.
  • الأطعمة الغنية والمليئة بالحديد والتي تتمثل في ما يلي:
    • كبد الدجاج.
    • كبد الخروف.
    • السردين.
    • لحم البقر.
    • لحم الضأن.
    • بيض الدجاج.
    • سمك السلمون.
    • العدس.
    • الحمص.
    • بذور اليقطين.
    • بذور دوار الشمس.
    • المكسرات وبالتحديد الكاجو واللوز.
    • الحبوب الكاملة مثل الشوفان.
    • المشمش المجفف.
    • الكرنب.
    • السبانخ.
    • البازلاء الخضراء.

نصائح غذائية لتقليل خطر الاصابة بفقر الدم 

هناك بعض النصائح الغذائية التي ينصح بها الأطباء وأخصائي التغذية للتقليل من خطر الإصابة بفقر الدم والأنيميا، وهذه النصائح هي كما يلي:

  • يُنصح بتناول أغذية غنية بالفيتامينات الهامة والضرورية التي يحتاجها الجسم، والتي تتمثل في فيتامين ج والحديد.
  • يُفضل أن يتم تناول أغذية غنية بفيتامين ب 12 وفيتامين 9 أو حمض الفوليك لتجنب الإصابة بالأنيميا وفقر الدم.
  • يجب أن يتم الابتعاد عن تناول الأطعمة التي تعمل على تقليل امتصاص الحديد من الجسم والتي تتمثل في القهوة والشاي وبروتين الصويا وغيرهم.

علاج فقر الدم 

لكي يتم علاج فقر الدم لا بد من التعرف أولاً على نوعه وسببه، حيث تعمل أغلب أنواع العلاجات على زيادة كمية الأكسجين الموجود في الدم وبالتالي ارتفاع عدد خلايا الدم الحمراء، ويمكن التعرف على أنواع علاجات فقر الدم كما يلي:

  • إذا كان فقر الدم بسبب نقص الحديد فمن الأفضل أن يتم إيقاف النزيف الذي يعتبر السبب الرئيسي وراء الإصابة بفقر الدم.
  • ينصح بعض الأطباء بتناول المكملات الغذائية مثل الحديد والفيتامينات الهامة التي يحتاج إليها الجسم.
  • يفضل أيضًا أن يتم عمل بعض التغييرات في النظام الغذائي الخاص بالفرد وإضافة أصناف غذائية هامة ضمن النظام الغذائي.
  • إذا كان فقر الدم بسبب نقص الفيتامينات فمن الأفضل أن يتم علاجه عن طريق حقن فيتامين ب 12.
  • في حالة كان الإصابة بفقر الدم بسبب الإصابة بالثلاسيميا فمن المفضل أن يتم تناول مكملات غذائية غنية بحمض الفوليك.
  • قد يتم العلاج أيضًا عن طريق القيام باستئصال الطحال أو من خلال نقل الدم أو زرع نخاع العظم.
  • إذا كان فقر الدم بسبب وجود بعض الأمراض المزمنة فلا بد أن يتم علاج المرض نفسه أولاً قبل التوجه لعلاج فقر الدم.
  • في حالة كان الإصابة بفقر الدم من النوع اللاتنسجي ففي هذه الحالة يجب أن يتم نقل دم للمريض أو زرع نخاع العظم.
  • إذا كان فقر الدم من النوع المنجلي فيجب أن يتم استخدام بعض مسكنات الألم أو أن يتم العلاج بالأكسجين.
  • يمكن كذلك أن يتم استخدام بعض السوائل الوريدية والمضادات الحيوية المختلفة بالإضافة إلي حمض الفوليك وذلك لعلاج فقر الدم المنجلي.
  • إذا أصيب الفرد بفقر الدم الانحلالي فيكون حينها العلاج من خلال استخراج البلازما من الجسم أو أن يتم تصفية الدم بشكل جيد من الأدوية التي تزيد من هذه الحالة.

الوقاية من فقر الدم 

يتساءل الكثير من الأشخاص عن الطريق المثلى للوقاية من الإصابة بفقر الدم والأنيميا، ومن هنا يمكن التعرف على أبرز طرق الوقاية كما يلي:

  • عدم الجمع بين الأغذية والمشروبات الغنية بالحديد والأغذية والمشروبات التي تمنع امتصاص الحديد.
  • الانتباه إلى تناول أغذية غنية بالحديد مع الأغذية الغنية بفيتامين سي معًا، ذلك لأن فيتامين سي يعمل على زيادة امتصاص الحديد.
  • ضرورة تناول الأغذية الغنية بالحديد من الأغذية الغنية بفيتامين البيتاكاروتين وهذه الأغذية مثل المشمش والبنجر والفلفل الأحمر.
  • ضرورة تناول بعض الأطعمة اليومية المتنوعة على مدار اليوم والتي لا تتضمن الحديد.
  • الانتباه إلى تناول أطعمة تحتوي على الحديد الهيم مع أطعمة تحتوي على الحديد غير الهيم وذلك لزيادة امتصاص الحديد بشكل جيد.
  • يجب أن يتم تناول أطعمة غنية بفيتامين ب 12 وحمض الفوليك أيضًا وذلك لزيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء.